شعر نبطي حزين

شعر نبطي حزين

قصيدة: قلت الوداع وجاوبت دمعة العين

قال الشاعر صاحب الأبيات:

قلت الوداع وجاوبت دمعة العين
تجرح بساتين الخدود الندية
وأغضت وشفت بعينها الحزن حزنين
وصاحت على الفرقا أنا مو قويّة
وجاوبتها أرجوك تكفين
والله دمعك يشعل النار فيّه
وقالت تعاهدني عهاد المحبين
الله يخون اللي يخون بخويّه
قلت ابشري واللي خلقك لا تظنين
حرام ما غيرك عشقت آدميّه
وقصّت شعرها قلت أنا وش تسوين
قالت أبي مـن غرتي لك هدية
ونادتني الغربة على الهم والبين
احسّـب الأيام روحه وجيّه
وفي كل ليله ترتسم بين رمشين
خيالها بيـن الرموش الشقيه
غربة سنه في ذمتي غربة سنين
متى على الله يلتقي الحي حيه
خلاص هانت مابقى غير يومين
خلاص قفّت غربةٍ جرهديّه
ورجعت شوقي في خفوقي براكين
ورجعت أنا كلي لها جاذبيّة
وسألت ما ردّوا وأنا أصيح هي وين
وكلٍ نثر مـن داخل العين مَيّه
وفي معمعة حزني تلقيت رمحين
قالوا توفّت غافلتها المنيّة
وفـي غرغرتها ما ذكرت غير حرفين
تشهّـدت بسـمك شـفاه البنيّه
وتزاحمت في داخلي ألف سكين
والحزن يطويني ثمانين طيّه
صدمه وجابتني على الأرض نصفين
وشلـون راحت دون ذنب وخطيّه
تكفون دلوني على القبر هالحين
ما عاد فيني للصبر مقـدريه
ووقفت أطالع قبرها بين نصيبين
وجلست أضم أغلى النصايب عليّه
وأصيح وش بك يا غلا ما تردين
اشتقـت همس شفاهك النرجسية

قصيدة: يا رفيف الماء وفجر العيد وأحزان المواني

قال الشاعر فهد بن مساعد:

يا رفيف الماء وفجر العيد وأحزان المواني
يا أكثر أهل الأرض طيبة قلب وأسرار دفينة
المكان اللي هنا مليان ضحكات وأغاني
والكلام اللي بغيت أقول يحتاج لسكينة
شوفي الركن البعيد هناك كنه صدر حاني
هذا هو اللي يليق بـشاعر وبنت حزينه
انسي الشارع، وعتمات الزوايا، والمباني
هاتي يدينك نلف الغيم ونشكل مدينه
عندي الليلة كلام وصمت وأخاف الثواني
تظلمه أو تظلم اللي فيه كم ضاعت سنينه
بس لازم تسمعين اللي أبي ولا تراني
لو بعيده لك نسيت ورحت أقول اللي تبينه
شي واحد قبل ما أبدأ ما أبي أي شي ثاني
يخطر في بالك وأنا أكشف لك شعور تجهلينه
إن أنا وبكل ما تحمله "أحبك" من معاني
كنت، وراح أبقى أحبك لين مدري وش هو لينه
بس والله ماقدرت أنسى ولا همي نساني
لا ذكرت إنسان فيه أسرار مابينك وبينه
كل ما تطري علي فكرة هواك الأولاني
أشعر إني أنطعن مليون مره من يدينه
أشعر إن عيونك الله ما خلقها إلا عشاني
كيف كانت تبتسم له قولي إنك تخدعينه
صورة إنه كان يمسح دمعك تزلزل كياني
وكيف كان يلم شعرك ويتبعثر في يمينه 
حتى اسمك يوم رحت أدللـه حظي رماني
بنفس الاسم اللي يقول بذمتك ماهي غبينه
وكني اللي كل ما أناديك بالاسم الفلاني
طلب النسيان يترك منه شي تذكرينه
لا تظنيني أناني لا أنا مانيب أناني
لو سلمت من الغرق بأموت في ظهر السفينه
يا إني ما أكمل، وأعاني أو أكمل ثم أعاني
كل ما أسمع طاري اسمه أو تجي عيني في عينه
أيـنا كان الضحيه؟ وأينا اللي كان جاني
مدري ولكن قراري لازم إنك تقبلينه
مثل ما أكره فكرة إنه واحد ياخذ مكاني
ما أقدر أجلس في مكان إنسان كنتي تعشقينه

قصيدة: واتصبر واقول الصبر عيا يفيد

قال الشاعر فهد بن سعيد:

ضاق صدري وعيني بالدموع أذرفت

واتصبر وأقول الصبرعيّا يفيد

اجحد جروح قلبي والدموع اكشفت

كل ما امسح عيوني المدامع تزيد

الليالي تحداني ولا لي صفت

فرقتنا وحكم الله على ما يريد

آه يا شمعه الوادي عسى ما طفت

عقب فرقاك أنا ذقت العذاب الشديد

لو كنيت المحبة يا القضي ما خفت

الهوى يجعلك شيوخ القبايل عبيد

قصيدة: لو تقسم صفوف خلق الله ما ينقسم

قال الشاعر صاحب الأبيات:

يمرّ يوم وكلّ يوم يمرّ أحس أنّي حزين
أمسي على ضيقة صدر وأصبح على ضيقة صدر
قالوا الفرج عقب الصّبر قلت الصّبر همٌ دفين
قالوا الوفي طبعه وفي، قلت الزّمن كله غادر
يا صدري اللّي من الضّيقة تقوم وتطيح
تكفى اقهر العاذلين بضيقتك وابتسم
عطني طرب غصب عن كفّ الزّمان الشّحيح
وأنا أواعدك وأعاهدك وأقسم قسم
لأعطيك رجلًا ليّا منه وقف ما يزيح
لو تقسم صفوف خلق الله ما ينقسم

قصيدة: آه يا قوة قلبه تجرحني من قلب وتروح

قال الشاعر طلال سلامة:

آه يا قو قلبك
تجرحني من قلب وتروح
اه قولي وربك
من علمك درس الجروح
ما جاك مني يجرحك
ولا جاك مني يألمك
ليه القسى
قلبك نسي
أتعبتني وليه التعب
واجهني لو مرة بسبب
قول لي أنا إيش سويت فيك
هذا وأنا قلبي عليك
ليه الجفا
وكلي وفا

قصيدة: صاحبي لا دارت الأيام

قال الشاعر محمد القثامي:

صاحبي لا دارت الأيام وأضناك الفراق
واستباحك كل جرح وصار لك مثل الخوي
اذكر اللي من فراقك ضاق صدره واستضاق
حالته تِشكى وصدره من همومه مرتوي
كنّه المسجون ظلم وحِط بيديه الوثاق
وصار مجرم في عيون الناس لوانه سِوي
وإنت يا نبض الخفوق ومنهله عذب المذاق
لا تزوّد ضيقة اللي من زمانه منكوي
للأعلى للأسفل