طرق المحافظة على البشرة

طرق المحافظة على البشرة

الحماية من الشمس

تعتبر حماية البشرة من أشعة الشمس إحدى أهم الطرق للعناية بها؛ فالتعرض الدائم لأشعة الشمس يتسبب في العديد من المشاكل الجلدية مثل ظهور البقع، والتجاعيد، وزيادة فرص الإصابة بسرطان الجلد، وللحماية التامة من أشعة الشمس فإنه يُوصى بما يلي:[١]

  • استخدام واقٍ شمسي واسع النطاق ذي عامل حماية (بالإنجليزية:SPF) لا يقل عن 15، حيث يُنصَح بتطبيق الواقي بشكل وافر كل ساعتين، أو لعدد أكبر في حالات التَّعرق والسباحة.
  • البقاء في الظل وتجنّب أشعة الشمس في الفترة الممتدة من العاشرة صباحاً إلى الرابعة مساءً؛ فخلالها تكون أشعة الشمس أقوى ما يمكن.
  • ارتداء الملابس الواقية التي تغطي البشرة تماماً كالقمصان ذات الأكمام الطويلة، والقبعات العريضة، والبناطيل الطويلة، ويمكن ارتداء ملابس خاصة للحماية من الشمس، حيث تكون هذه الملابس مصنَّعة بالشكل الذي يمكِّنها من سد الطريق أمام الأشعة فوق البنفسجية، كما يمكن استخدام إضافات التنظيف التي تزوِّد الملابس بطبقة إضافية للحماية من الأشعة فوق البنفسجية، لعدد معين من الغسلات.


معالجة البشرة بلطف

يؤدي تطهير البشرة بشكل يومي إلى جانب الحلاقة إلى إرهاق البشرة، وللمحافظة على رقتها فإنه يوصى بما يلي:[١]

  • تقليل مدة الاغتسال؛ حيث يتسبَّب الماء الساخن والاغتسال لفترة طويلة في خسارة زيوت البشرة، لذا فإنه يُنصَح بتقليل مدة الاغتسال واستخدام الماء الدافئ بدلاً من الساخن.
  • استخدام المُنظفات اللطيفة، وتجنب استخدام الصابون والمنظفات القوية والعنيفة التي قد تؤدي إلى خسارة زيوت البشرة.
  • استخدام المُرطبات التي تتناسب مع نوع البشرة، والحرص على ترطيب البشرة الجافة خصوصاً، واستخدام المُرطِبات التي تحتوي على عوامل حماية.
  • تجفيف البشرة بلطف بعد الاغتسال باستخدام منشفة، بحيث يتم الاحتفاظ ببعض الرطوبة على البشرة.
  • الحلاقة بحذر والحرص على استخدام كريم الحلاقة قبل البدء بها بهدف حماية البشرة وتليينها، ثم يمكن استخدام شفرة حلاقة حادة ونظيفة، بحيث تكون الحلاقة مع اتجاه نمو الشعر وليس عكسه.


استخدام المنتجات المائية

تشتمل كريمات تنعيم، وتكثيف الشعر، وتصفيفه، على الشمع أو الزيوت التي تسد المسامات وتكوّن حب الشباب، وخاصةً على خطوط الشعر والجبين، والظهر، ويحدث ذلك عند سيلانها على الوجه أو الجسم أثناء الاغتسال أو التعرُّق أو عبر غطاء الوسادة؛ لذا يوصى باختيار المنتجات ذات الأساس المائي بدلاً من تلك المنتجات المحتوية على الزيوت المعدنية، أو الشمع دقيق التبلور (بالإنجليزية: microcrystalline wax)، أو شمع العسل.[٢]


نصائح عامة للمحافظة على البشرة

من الطرق التي يمكن اتباعها بهدف العناية بالبشرة بشكل فعال ما يلي:[٣]

  • تقشير البشرة للتخلص من طبقة الخلايا الميتة الموجودة على سطح الجلد، والتي تشكِّل حاجزاً لمنع اختراق المنتجات الحيوية مثل الفيتامينات والمرطبات للسطح؛ لذا ينصَح بتقشير البشرة قبل استخدام أي غسول لإزالة البقع الداكنة.
  • وضع المنتجات بالترتيب؛ ووفق أحد أطباء الأمراض الجلدية المعروف في جامعة هارفرد يتغلغل المنتج الذي يُوضع أولاً للداخل قبل غيره، وفي حالة وجود مشكلتين في الجلد؛ كوجود التجاعيد والبقع الشمسية فإنه يوصى باستخدام منتَج الحماية من الشمس صباحاً، واستخدام المنتَج الآخر مساءً، ويفضَّل عدم استخدامهما معاً في ذات الوقت.
  • الإكثار من شرب الماء، ففي حالة عدم تناول الكثير من الماء فإن الجسم سيمتص رطوبة البشرة، مما يؤدي إلى تكوُّن التَّعرجات، والبقع الصغيرة عليها، وجفافها.
  • تناول الأغذية الصحية وخاصة الخضار والفواكه والأغذية الغنية بالفيتامينات مثل فيتامينات: ج، د، ه، بالإضافة إلى تجنّب التدخين.
  • النوم لفترة كافية؛ حيث يمكن أن تؤدي ممارسات النوم غير المنتظمة إلى ظهور التجاعيد الصغيرة تحت العينين.
  • معالجة التوتر؛ حيث يؤدي التوتر غير المسيطَر عليه إلى حدوث مشاكل جلدية مثل زيادة حساسية الجلد وظهور حب الشباب.[١]


وصفات طبيعية للمحافظة على البشرة

من الوصفات الطبيعية التي يمكن تطبيقها بهدف الحصول على بشرة صافية ما يلي:[٤]

  • وصفة الليمون والعسل: يعد الليمون من ضمن أفضل المكونات تحفيز تصفية البشرة؛ حيث يساعد حمض الستريك في إزالة الخلايا الميتة، كما يعمل فيتامين ج على تخفيف البقع الداكنة من خلال تعزيز عملية تجديد الخلايا الجلدية، هذا بالإضافة إلى خصائص التبييض التي يمتلكها الليمون، وتطبَّق هذه الوصفة كالآتي:[٤]
    • تُعصر نصف ليمونة ويُستخرَج منها العصير.
    • يُمزَج عصير الليمون مع ملعقتين كبيرتين من العسل.
    • يوضع المزيج على البشرة ويُترَك حوالي 17-20 دقيقة ثم يُغسَل.
ملاحظة: يعتبر العسل مرطباً للبشرة، هذا بالإضافة إلى خصائصه المضادة للبكتيريا.
  • وصفة الصبار: للصبار عدة فوائد فيما يتعلق بالبشرة؛ حيث إنّه يمتلك خصائص مضادة للبكتيريا مما يؤدي إلى إزالة البكتيريا المسبِّبة لحب الشباب، كما أنه يمتلك خصائص مضادة للالتهابات مما يساهم في تهدئة البشرة الملتهبة، بالإضافة إلى خصائصه القابضة التي تساعد في معالجة الندوب، هذا إلى جانب قدرته على ترطيب البشرة وتحفيز نمو الخلايا الجديدة، وتطبَّق الوصفة كالآتي:[٥]
    • استخراج الهُلام من ورقة الصَّبار.
    • استخدام قطعة قطنية لفرك الهُلام على البشرة مباشرةً.
    • ترك الهُلام على البشرة حوالي 25 -30 دقيقة حتى يجف، ثم غسله.
    • تطبيق الوصفة يومياً، كما يمكن تطبيقها حوالي 4 - 5 مرات في الأسبوع.


المراجع

للأعلى للأسفل