طرق لإزالة النمش نهائياً

طرق لإزالة النمش نهائياً

هل يُمكن إزالة النمش نهائيًا؟

يكمن الحل الأساسي في حل مشكلة النّمش بتجنّب التعرّض للشّمس ما أمكن، وتتفاوت العلاجات الطبيّة المستخدمة لعلاج النّمش في حال ظهورها، ويمكن إجمال أهم العلاجات المستخدمة كالآتي:

استخدام كريمات تفتيح البشرة

خاصةً تلك التي تحتوي على الهيدروكوينون؛ حيث لهذه الكريمات القدرة على تفتيح لون بقع النّمش وتثبيط إنتاج صبغة الميلانين، ولكن يُمكن أن تُسبب بعض الآثار الجانبية، نذكر من أهمها الآتي:[١]

  • الالتهاب.
  • جفاف الجلد.
  • الحرقة.
  • مشاكل في لون الجلد.
  • ظهور تقرحات وبثور.

الريتينويدات الموضعية

تُعد الريتينويدات الموضعية (Topical retinoids) من مشتقات فيتامين أ، وعادةً تُوصف علاج حب الشباب،[٢] ولكن يُمكن استخدامها للتفتيح النمش والتخلص من البشرة المتضررة من الشمس،[١] فهي تُساعد في إزالة الخلايا الميتة وتحفيز عملية تجديد الخلايا، كما أنّ لها خصائص مضادة للالتهابات، ولكن من آثارها الجانبية الآتي:[٢]

  • تهيج الجلد وتقشره.
  • الشعور بالحكة.
  • تغير لون المناطق المتهيجة ليُصبح أغمق.
  • زيادة حساسية البشرة للشمس.

العلاج بالتجميد

يعتمد العلاج بالتجميد (Cryosurgery) على استخدام النيتروجين السائل، وذلك لاستهداف الخلايا غير الطبيعية وتدميرها، ويُوصي به الأطباء للتخلص من الخلايا غير الطبيعية المسببة للنمش،[٣] ومن آثاره الجانبية الآتي:[١]

  • نقص التصبغ في بعض المناطق.
  • النزيف.
  • الكدمات.
  • التقرحات.

العلاج بالليزر

يستهدف العلاج بالليزر الصبغة الموجودة في الميلانين؛ حيث يعمل على تكسيرها وبالتالي إزالتها من مناطق ظهور النمش، ويُعد علاجًا فعالًا وآمنًا لإزالة النمش، وعادةً يحتاج المصاب إلى 4-8 جلسات يفصل بينها عدة أسابيع.[٤]

التقشير الكيميائي

يستخدم الطبيب محلولًا كيميائيًا لإزالة الطبقة الخارجية من الجلد وتقشيرها، مما يُعزز تجديد الخلايا ونمو طبقة جديدة، وبالتالي التخلص من النمش،[٥] ولكنها قد تُسبب ظهور الآثار الجانبية الآتية المؤقتة:[١]

  • احمرار الجلد.
  • تهيج الجلد وتقشره.
  • التورم.

هل يُمكن علاج النّمش بطرق طبيعيّة؟

يدعي البعض أنّه يُمكن التخلص من النمش باستخدام علاجات منزليّة معدّة من مواد طبيعيّة موجودة في كل منزل، على الرغم من الأدلة العلمية التي تُؤكد فعاليتها غير كافية، ومن أهم هذه الطرق الآتي:

اللَّيمون

قد يُساعد اللَّيمون في تفتيح البشرة والتخلص من التصبغات، بما في ذلك النمش، وذلك لاحتوائه على حمض الستريك وعدد من مضادات الأكسدة، ويُمكن استخدام عصير الليمون الطّازج على منطقة النّمش مباشرة، ولكن قد يُسبب الليمون تهيج الجلد، كما يجب التأكد من استخدام واقٍ مناسب للشمس؛ حيث يزيد الليمون من حساسية الجلد للشمس.[٦]

اللبن الرائب

إنّ وجود حمض اللاكتيك في اللبن الرائب يعمل على تقشير البشرة طبيعيًا، لذا يُعتقد أنّه يُساعد على تخفيف النمش، ويُمكن استخدامه بوضع اللبن على البشرة وتركه عدة دقائق ثم تشطف البشرة بالماء، وتُستخدم هذه الوصفة بشكلٍ يومي للحصول على أفضل النتائج.[٣]

الفراولة

يُمكن للفراولة أو فاكهة الكيوي تخفيف النّمش؛ لاحتوائهما على حمض الستريك، وذلك من خلال فرك الفراولة أو الكيوي بالمناطق المصابة بالنمش، وتركها عدة دقائق ثم شطفها بالماء جيدًا.[٧]

نصائح للوقاية من النمش

إنّ العلاج الأساسي للوقاية من ظهور النّمش يكمن بتجنّب التعرّض للشّمس، وفي حال اضطّر الشّخص للخروج في الشمس فعليه اتّباع النصائح الآتية:[٨]

  • استخدام واقي شمس للوجه والمناطق المكشوفة المعرّضة لها، على أن لا يقل عامل الوقاية فيه عن 30 SPF.
  • تجنّب التعرّض للشّمس في أوقات الذّروة؛ لتفادي الأثر الضّار للأشعة فوق البنفسجيّة.
  • تغطية مساحات الجلد المعرّضة للشّمس ما أمكن، كارتداء ملابس بأكمامٍ طويلة.
  • ارتداء القبّعات العريضة.
  • الوقوف في مناطق الظّل.

فيديو علاج النمش

للتعرف على المزيد من المعلومات عن النمش وكيفية علاجه شاهد هذا الفيديو.

المراجع

للأعلى للأسفل