طريقة تنفس النبات في الليل

طريقة تنفس النبات في الليل

طريقة تنفس النبات في الليل

تتنفس النباتات في الليل في عملية مُعاكسة لعملية البناء الضوئي التي تقوم بها في النهار، إذ تأخذ الخلايا النباتية الأكسجين من الهواء وتُخرج ثاني أكسيد الكربون، ويُشار إلى أنّ هناك اعتقاد خاطئ بأنّ وجود النباتات في غرف النوم ليلاً يُشكّل خطراً لاستهلاكها أكسجين الغرفة، لكنّ الكمية التي تستهلكها النباتات تُعدّ قليلة جداً لإحداث أيّ خطر،[١] ولا تمتلك النباتات عضو تنفس مُعيّن كالإنسان أو الحيوان، إذ إنّها تمتلك ثغوراً على أسطح أوراقها، إضافةً إلى امتلاكها عُديسات موجودة في سيقانها، ممّا يُساهم في عملية تبادل الغازات، ويجدر بالذكر أنّ النباتات تقوم بعملية التنفس لإمداد الخلية النباتية بالطاقة اللازمة للبقاء على قيد الحياة، وتُعرف هذه العملية بعملية التنفس الخلوي.[٢]


تحتوي الثغور التي تُغطي أوراق النباتات على شبكة مُعقّدة من القنوات الهوائية، إذ تعمل هذه القنوات مثل القصيبات أو الممرّات التي تحمل الهواء من أجل عمليات تبادل الغازات، وتُشير دراسة أُجريت في جامعة شفيلد بالمملكة المتحدة إلى أنّ حركة ثاني أكسيد الكربون عبر الثغور تُحدّد شكل وحجم شبكة القنوات الهوائية لدى النباتات، كما أظهرت الدراسة أيضاً أنّ نباتات القمح المزروعة من قِبل الأفراد قد تمّ تحسينها ليكون لها ثغرات أقلّ على أوراقها ممّا ساهم في جعل أوراقها أكثر كثافةً وسمح لها بالنموّ بمياه أقلّ.[٣]


مراحل التنفس الخلوي في النباتات

تحدث عملية التنفس الخلوي نتيجة تكسير السكر وتحويله إلى الطاقة اللازمة للقيام بمختلف العمليات الحيوية،[٤] وتحصل هذه العملية على مرحلتين، وهما كالآتي:[٥]

  • مرحلة التنفس اللاهوائي: وهي المرحلة الأولى من عملية التنفس الخلوي، إذ ينقسم فيها جزيء الجلوكوز إلى جزأين أصغر حجماً يُطلق على كلّ منهما اسم البيروفات، بالإضافة إلى طرده كمية صغيرة من الطاقة (ATP)، ويُشار إلى أنّ هذه المرحلة لا تحتاج إلى الأكسجين.
  • مرحلة التنفس الهوائي: وهي المرحلة الثانية من عملية التنفس الخلوي التي تحتاج إلى الأكسجين لإكمالها؛ حيث تُنظَّم فيها جزيئات البيروفات وتُدمج مرّةً أُخرى داخل دورة، وفي هذه الأثناء تُنقل الإلكترونات وتُوضع في سلسلة نقل الإلكترون، فيتشكّل غاز ثاني أكسيد الكربون، كما ينتج عن هذه العملية الكثير من الطاقة (ATP) التي تحتاجها النباتات للنموّ والتكاثر.


الفرق بين عملية البناء الضوئي والتنفس

تُعدّ العلاقة بين عملية التنفس وعملية البناء الضوئي علاقةً تبادلية، ويُمثّل الجدول الآتي الفرق بين العمليتين:[٦]

البناء الضوئي التنفس
تحدث في النباتات وبعض أنواع البكتيريا. تحدث في معظم الكائنات الحية الأخرى.
تحتاج إلى ضوء الشمس. لا تحتاج إلى ضوء الشمس.
تأخذ ثاني أكسيد الكربون وتُنتج الأكسجين. تأخذ الأكسجين وتُنتج ثاني أكسيد الكربون.


المراجع

للأعلى للأسفل