كلام عن الغربة حزين

كلام عن الغربة حزين

كلام عن الغربة حزين

  1. بك يا زمان أشكو غربتي إن كانت الشكوى تداوي مهجتي قلبي تساوره الهموم توجعاً ويزيد همي إن خلوت بظلمتي.
  2. أنا في ابتساماتي عُرِفتُ ولم أزل حتى أتاني ما ينغص بسمتي إن أسعفتني دمعتي في فرحتي أنزلتها طرباً لأرسم بهجتي أو أسعفتني بالبكاء مرارة تتسابق العبرات تهجر مقلتي.
  3. ما أقدر أقول إنّي أنساك كيف أنساك وأنت الغلا ساكن الجوف شوقي إلك وسط روحي ملكني يالغلا غلاك يسري في شراييني سلام مني يوصلك عبر الأثير مليان شوق ومحبة وحنين.
  4. عن إبراهيم الحربي قال: من تعدون الغريب في زمانكم هذا.. فقال واحد منهم: الغريب من نأى عن وطنه، وقال آخر: الغريب من فارق أحبابه، وقال كل واحد منهم شيئاً، فقال إبراهيم: الغريب في زماننا رجل صالح عاش بين قوم صالحين إن أمر بالمعروف آزروه، وإن نهى عن المنكر أعانوه، وإن احتاج إلى سبب من الدنيا مانوه، ثم ماتوا وتركوه.
  5. قال ذي النون المصري: بينا أنا في بعض مسيري إذ لقيتني امرأة فقالت لي: من أين.. قلت: رجل غريب، فقالت لي: ويحك، وهل يوجد مع الله إخوان الغربة.. وهو مؤنس الغرباء، ومعين الضعفاء، فبكيت فقالت لي: ما يبكيك.. قلت: وقع الدواء على داء قد قرح فأسرع في نجاحه قالت: إن كنت صادقاً، فلم بكيت.. قلت: والصادق لا يبكي.. قالت: لا قلت: ولِمَ.. قالت: لأن البكاء راحة القلب، وملجأ يلجأ إليه، وما كتم القلب شيئاً أحق من الشهيق والزفير، فإذا أسبلت الدمعة استراح القلب، وهذا ضعف عند الألباء يا بطال، فبقيت متعجباً من كلامها، فقالت: مالك.. قلت: تعجباً من هذا الكلام قالت: وقد أنسيت القرحة التي سألت عنها قلت: لا قلت: علميني شيئاً ينفعني الله به قالت: وما أفادك الحكيم في مقامك هذا من الفوائد ما تستغني به عن طلب الزوائد قلت: لا، ما أنا بمستغن عن طلب الزوائد قالت: صدقت أحب ربك واشتق إليه فإن له يوماً يتجلى فيه على كرسي كرامته لأوليائه وأحبائه فيذيقهم من محبته كأساً لا يظمئون بعدها أبداً قال: ثم أخذت في البكاء والزفير والشهيق، وهي تقول: سيدي: إلى كم تخلفني في دار لا أجد فيها أحداً يسعدني على البكاء أيام حياتي، ثم تركتني ومضت.
  6. عن أبي وائل شقيق بن سلمة قال: إن أهل بيت يضعون على مائدتهم رغيفاً حلالاً: لأهل بيت غرباء.
  7. عن حزم بن أبي حزم قال: مر بنا يونس على حمار، ونحن قعود على باب لا حق، فوقف؛ فقال: أصبح من إذا عرف السنة عرفها غريباً، وأغرب منه: الذي يعرفها.


عبارات عن الغربة حزينة

عبارات عن الغربة حزينة ومنها:

  1. قد علمني المدعو غربة أكثر من أي أستاذ آخر كيف أكتب اسم الوطن بالنجوم على سبورة الليل.
  2. ما أقسى الغربة على من لا يملك زهرة ياسمينة أو ذكرى ياسمينة.
  3. من ينكر أن الغربة حياة مستعارة.
  4. لن تطفئ الغربة جرحاً.
  5. الغربة كلها شبه جملة، الغربة شبه كل شيء.
  6. كانت كل عودة مؤقتة تكمل النصف الثاني من الجملة، فالغربة كلها شبه جملة، الغربة شبه كل شيء.
  7. يصاب المرء بالغربة كما يصاب بالربو ولا علاج للاثنين، والشاعر أسوأ حالاً لأن الشعر بحد ذاته غربة.
  8. أشياء لا تهتدي إلى موطنها، تأكل الغربة أطراف ثوبها، أرواح مسجونة في منتصف الحرية.
  9. أشد أنواع الغربة هو ما تشعر به في وطنك.
  10. لا أحتمل هذه النافذة المفتوحة على الغربة إنها كالجدار، لا أرى منها شيئاً.
  11. الغنى في الغربة وطن والفقر في الوطن غربة.


كلام حزين عن الغربة

كلام حزين عن الغربة ومنها:

  1. إن المؤمن في الدنيا غريب لا يجزع من ذلها ولا ينافس أهلها في عزها.
  2. لو شعرت ببعد الناس عنك أو بوحشة أو غربة، فتذكر قربك من الله.
  3. أجمل ما في الغربة أنها تجعل من الغرباء أصدقاء، وتجعل من الأصدقاء إخوة.


اقتباسات عن كلام في الغربة

اقتباسات عن كلام في الغربة ومنها:

  1. ابن رشد يقول في الغربة: أن العلم في الغربة وطن والجهل في الوطن غربة.
  2. تقول الأديبة النداوي: الغربة تعطيك الكثير إن كنت فيها فردا وتأخذ منك أكثر إن كنت في جماعة.
  3. فولتير الشاعر الفرنسي يقول: خبز الوطن خير من كعك الغربة.
  4. غسان كنفاني: الغربة أن تفقد حديث من تحب.
للأعلى للأسفل