ما هو الغذاء المناسب بعد استئصال المرارة

ما هو الغذاء المناسب بعد استئصال المرارة

ما هو الغذاء المناسب بعد استئصال المرارة

بشكلٍ عام وبغض النظر عن العُمر، أو الجنس، أو الحالة الصحية يجب على الأشخاص الذين يجرون عملية استئصال المرارة اتّباع نظامٍ غذائيٍّ قليل بالدهون لمدّة شهرٍ تقريباً بعد إجراء العملية، وبعد ذلك يُمكن العودة إلى تناول الدهون والسكر بشكلٍ طبيعي.[١]


ولا يحتاج جميع الذين يجرون عملية استئصال المرارة للاستمرار باتّباع النظام الغذائي قليل الدهون بشكلٍ دائم، ولكن اتّباعه بشكلٍ شبه دائم قد يساعد على تحسين وظيفة الأمعاء، والقلب، والكلى، والكبد، فقد يتمكّن بعض الأشخاص من العودة إلى النظام الغذائي المُتبّع قبل إجراء العملية، بالمقابل قد يُعاني بعض الأشخاص من متلازمة ما بعد استئصال المرارة (بالإنجليزيّة: Post-cholecystectomy syndrome)، فقد يعانون من مشاكل في الهضم، واضطرابات في المعدة، والإسهال، والغثيان، والانتفاخ، والقيء، ممّا قد يتطلّب اتّباع النظام الغذائي قليل الدهون بشكلٍ مستمر،[١] كما يوصى بالحرص على شرب 8-10 أكواب من الماء يومياً؛ لتسهيل حركة الأمعاء،[٢] ونذكر فيما يأتي مجموعةً من الأغذية الموصى بتناولها وأُخرى ينبغي تجنُّبها بعد استئصال المرارة.


أغذية يوصى بتناولها بعد اسئصال المرارة

قد يُعاني بعض الأشخاص من الإسهال بعد استئصال المرارة، وعلى الرغم من عدم وجود نظامٍ غذائيّ مُحددٍ لمن يجرون عمليّة استئصال المرارة،[٣] إلّا أنّ هناك بعض النصائح التغذوية التي يمكن اتّباعها، والتي قد تساعد على التقليل من مشاكل الإسهال، ونذكر منها ما يأتي:

  • زيادة الألياف القابلة للذوبان في النظام الغذائي: مثل: الشوفان والشعير؛ لأنها قد تساعد على تحسين حركة الأمعاء وعودة وظائفها طبيعيّ، ولكن يجدر التنبيه إلى ضرورة التدرّج بزيادتها على مدى عدّة أسابيع؛ لتفادي زيادة سوء الغازات والتقلُّصات.[٣]
  • اختيار الدهون الصحية غير المُشبعة: مثل: زيت الذرة، وزيت فول الصويا، وزيت الكانولا، وزيت الزيتون، والأطعمة الغنيّة بأحماض أوميغا-3 الدهنية؛ مثل: الأسماك، والمكسرات، والبذور، وزيت بذور الكتان، وزيوت السمك، وعلى الرغم من أهمية الدهون غير المُشبعة في النظام الغذائي الصحي، إلا أنّه يُنصح بالتقليل من تناول الدهون، واستخدام البدائل قليلة الدسم، وخاصةً في الأسابيع الأولى بعد الجراحة؛ مثل: منتجات الألبان قليلة الدسم، واللحوم الخالية من الدهون، والأطعمة غير المقلية،[٤] بالإضافة إلى ضرورة تجنُّب الزيوت الثقيلة، وخاصةً عند الطهي، واستخدام الزيوت النباتية؛ كالأفوكادو، وزيت الزيتون، وزيت جوز الهند.[٥]
  • اختيار مصادر البروتين قليلة الدهون: مثل: الأسماك، والدواجن منزوعة الجلد، ومنتجات الألبان الخالية من الدسم، والمكسرات، والبذور، وفول الصويا، والفاصولياء بأنواعها، والعدس، حيث إنّها توفّر البروتين، بالإضافة إلى احتوائها على كمياتٍ قليلةٍ من الملح، والسكر، والدهون.[٤]
  • تناول الفواكه والخضراوات: والتي تُعدّ غنيّةً بالعناصر الغذائية، والفيتامينات؛ مثل: فيتامين أ المُضاد للأكسدة، وفيتامين ج الذي يساعد على تعزيز المناعة، إضافةً إلى الألياف الضرورية للتعافي بعد العملية؛ مثل: البقوليات؛ كالبازلاء، والعدس، والفاصولياء، والسبانخ، والكرنب الأجعد، والطماطم، والحمضيات؛ كالبرتقال والليمون، والأفوكادو، والتوت بأنواعه.[٥]
  • اختيار اللحوم الخالية من الدهون أو بدائل اللحوم: مثل: صدر الدجاج، والديك الرومي، وسمك السلمون، وسمك السلمون المرقّط، وسمك الرنجة، والسمك الأبيض؛ مثل: سمك القدّ وسمك الهلبوت، والبقوليات، والتوفو.[٥]


أغذية يوصى بتجنبها بعد اسئصال المرارة

قد لا تُسبّب الأطعمة مشاكل صحيةً خطيرةً بعد استئصال المرارة، ولكنّها قد تؤدي إلى الإصابة بالكثير الأعراض غير المرغوب بها؛ كالغازات المؤلمة، والانتفاخ، والإسهال؛ ويعود ذلك إلى تدفُق العصارة الصفراء بشكلٍ مستمرٍ في الأمعاء الدقيقة، وبذلك تعمل العصارة الصفراء وكأنّ لها تأثيراً مُليّناً،[٥] ونذكر فيما يأتي العديد من الأطعمة التي تحتوي على الدهون التي يُنصح بتجنُّبها بعد استئصال المرارة:

  • الأطعمة المُصنّعة: مثل: الحلويات؛ كالكعك، والبسكويت، والمخبوزات، والوجبات السريعة؛ كالبيتزا والبطاطا المقلية، إضافةً إلى اللحوم المُصنّعة؛ كالنقانق، فقد تحتوي هذه الأطعمة على كمياتٍ كبيرةٍ من الدهون أو الزيوت، وبالتالي قد يُعاني الأشخاص الذين أجروا عمليّة استئصال المرارة من صعوبةٍ أكبر في هضمها.[٦]
  • اللحوم الدهنية: قد تحتوي بعض أنواع اللحوم غير المُصنّعة على كمياتٍ كبيرةٍ من الدهون؛ مثل: لحم الخروف أو الضأن، والقطع الدهنية من لحم البقر؛ كشرائح لحم الضلع.[٦]
  • منتجات الألبان: يُنصح بتجنُّب منتجات الألبان كاملة الدسم بعد استئصال المرارة؛ وذلك بسبب احتوائها على الدهون؛ مثل: الحليب واللبن والجبن كامل الدسم، والزبدة، والكريمة، والمثلّجات، والصلصات المصنوعة من الكريمة.[٦]
  • الأطعمة الغنيّة بالألياف الغذائية: قد تُسبّب الأطعمة الغنيّة بالألياف الغذائية أو الأطعمة التي تنتج الغازات عدم الراحة بعد الجراحة، ولذلك يُنصح بإضافتها تدريجياً إلى النظام الغذائي؛ مثل: المنتجات المصنوعة من الحبوب الكاملة؛ كالخبز، إضافةً إلى المكسرات، والبذور، والبقوليات، وكرنب بروكسل، والبروكلي، والقرنبيط، والملفوف.[٧]
  • الأطعمة الحارّة: قد تُسبّب الأطعمة التي تحتوي على مُركب الكابسيسين (بالإنجليزيّة: Capsaicin) والأطعمة الحارّة الأُخرى آثاراً جانبيةً في الجهاز الهضمي، ولذلك يُنصح بتجنُّبها، أو تناولها تدريجياً خلال فترة التعافي من العملية.[٨]
  • الكافيين: يُنصح بتجنُّب المشروبات التي تحتوي على الكافيين؛ مثل: الشاي والقهوة.[٩]


نصائح للتغذية بعد اسئصال المرارة

يُنصح بإجراء بعض التغييرات في النظام الغذائي بعد استئصال المرارة؛ وذلك لتسهيل وتسريع التعافي؛ ونذكر منها ما يأتي:[٥]

  • إضافة الأطعمة الصلبة بشكلٍ تدريجيٍّ بعد الجراحة؛ وذلك للتقليل من خطر حدوث أيّة مشاكلٍ في الجهاز الهضمي.
  • تناول 5-6 وجباتٍ صغيرة خلال اليوم؛ لأنّتناول كميّاتٍ كبيرةٍ دفعةً واحدةً قد يُسبّب الغازات والانتفاخ، كما يُنصح بتناول وجباتٍ خفيفةٍ غنيّةٍ بالعناصر الغذائية، وعالية بالبروتين، وقليلة بالدهون، وتجنُّب تناول أكثر من 3 غراماتٍ من الدهون في الوجبة الواحدة.
  • ممارسة الرياضة بانتظام؛ للحفاظ على وزنٍ صحيّ، وتعزيز صحة الجهاز الهضمي.[٤]


فيديو غذاء ما بعد عملية المرارة

تُجرى هذه العملية عادةً للتخلُّص من الحصوات في المرارة، فما الغذاء المناسب بعدها؟:[١٠]


المراجع

للأعلى للأسفل